المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الديناصورات و سيدنا آدم من ولد قبل من؟


http://www.3lom4all.com/3lom4all.com.gif


مصطفى 1
01-21-2010, 03:42 PM
عندما اشاهد برنامج وثائقي على اي قناة فضائية يتحدث عن الديناصورات او المخلوقات البائده والتي يتوقع بأنها كانت على وجه الدنيا قبل ملايين السنين
يبتادر للذهن وقت هبوط سيندنا ادم عليه السلام على كوكب الارض لا نعلم في اي سنه كانت لعدم وجود تارخ او مؤرخات وهل هبط ادم على كوكب الارض قبل هذه المخلوقات وكان اول مخلوق على الارض ام ان الديناصورات وغيرها كانت هي اول من وطأ الارض او نبت منها وهل فعلا الديناصورات كانت موجوده ام انها قصص خياليه فقط

كلنا يعلم ان عمرها يتعدي ال60 مليون سنه..والذي دلت عليه الأبحاث والدراسات على المستحثات اي البقايا العظمية والأثار ...

لكن سؤالي يكمن...اين موقع الديناصورات من الأعراب من النشأءة وبداية الخلق....وزمن الأنبياء..

اعلم ان الله خلق الدنيا كلها..في سته ايام.....وانه خلق سيدنا ادم في اليوم السادس والذي صادف الجمعة...عصرا...

لكن...هل الديناصورات وجدت في زمن سيدنا ادم...وعاصرهم...ام . قبل و متى؟؟؟

سؤال حيرني...


ارجو من يعرف بعض المعلومات ان يفيدني و جزاكم الله خيرا...........

مصطفى 1
01-21-2010, 03:46 PM
اسف اعني من قبل الديناصورات ام سيدنا ادم ؟ في التصويت

العبقري %
01-21-2010, 05:05 PM
شكرا على المجهود الاكثر من رائع

مصطفى 1
01-21-2010, 09:22 PM
لا شكر على واجب و جزاكم الله خيرا............

هم-س المشاعر
01-21-2010, 09:28 PM
شكرا على هالموضوع الجميل سلمت أناملك أخي

مصطفى 1
01-21-2010, 09:31 PM
لا شكر على واجب و جزاكم الله خيرا..................

ahmadaking
01-21-2010, 09:35 PM
والله السؤال ده ديما بيجي في بالي و محيرني ومش عارفلو حل؟........

مصطفى 1
01-21-2010, 09:37 PM
لا شكر على واجب اخواني و جزاكم الله خيرا و لكن اتمنى ان يكون اضافة للمعلومات لانه سؤال محيرني........

مصطفى 1
01-24-2010, 09:56 AM
وهذا يفسر قول الملائكة لله سبحانه لما اراد ان يخلق ادم ويجعله وذريته بالارض
((وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلائِكَةِ إِنِّي جَاعِلٌ فِي الأَرْضِ خَلِيفَةً قَالُوا أَتَجْعَلُ فِيهَا مَنْ يُفْسِدُ فِيهَا وَيَسْفِكُ الدِّمَاءَ))

وقد يكون قصد الملائكة بمن يفسد فيها ويسفك الدماء الدنيصورات الوحشية الطبع كما اثبتت الادله العلمية

اذن يمكن ان الديناصورات قبل سيدنا ادم

العزيز
01-24-2010, 11:05 AM
جزاك الله خيرا على هذا الموضوع
الذي يذكرنا ببداية الخلق

murad abuamr
01-24-2010, 01:46 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الديناصورات خلقت وفنيت قبل خلق الإنسان بعشرات الملايين من السنين ، لأن الديناصورات انقرضت قبل 65 مليون سنة ، بينما ظهر البشر على الأرض قبل 4.1 مليون سنة تقريباً ، أو حول هذا الرقم .

لكن البشر الذين وجدوا على الأرض في هذه الفترة ليسو من بني آدم عليه السلام ، إنما كانت سلالات بشرية قديمة وانقرضت قبل نزول آدم عليه السلام إلى الأرض .

بالنسبة لنزول آدم عليه السلام إلى الأرض فكان خلال الفترة من 100 ألف سنة إلى 200 ألف سنة على أكثر تقدير ، والله تعالى أعلم .

وهذا خلاصة بحثي في الموضوع ، وأفكر أن أجعله في بحث مكتوب وأقوم بنشره ، لأني جمعت الكثير من الأدلة على هذا الكلام منذ فترة ليست طويلة .

murad abuamr
01-24-2010, 01:56 PM
طبعاً أخي مصطفى أنا ضد التصويت في مثل هذ الأمور ، لأن التصويت لا يعتبر دليلاً علمياً ، لكن قد يكشف مدى ثقافة الناس فقط .

إنّ الحقّ لا يؤخذ من خلال التصويت ورأي الأكثرية ، ولكن الحق يطلب من المصادر العلمية ، أما قضية رأي الأغلبية ورأي الشعب ، وما إلى ذلك من الهراء الذي جائتنا به الحضارات اليونانية الكافرة فليست من العلم أو الحق في شيء .

تحياتي لك أخي ، وفقط أحببت أن أبين لك هذا الأمر ، أرجو أن تتقبل مروري .

مصطفى 1
01-24-2010, 03:23 PM
شكرا جزاك الله خيرا على الشرح و لكني وضعت هذا الموضوع من اجل ان هذا الجواب لا يعرفه الكثير منا و لكن اليس سيدنا ادم اول بشر نزل الى الارض و انت تقول ان هناك سلالات قبل سيدنا ادم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ و شكرا جزيلا

murad abuamr
01-24-2010, 04:43 PM
شكرا جزاك الله خيرا على الشرح و لكني وضعت هذا الموضوع من اجل ان هذا الجواب لا يعرفه الكثير منا و لكن اليس سيدنا ادم اول بشر نزل الى الارض و انت تقول ان هناك سلالات قبل سيدنا ادم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ و شكرا جزيلا

أجل أخي مصطفى ، إنّ آدم هو أبو البشر الحاليين ، وليس هنالك من بشر الآن من غير سلالة آدم عليه السلام .

لكن أثبتت الأبحاث العلمية أنّ البشر الحاليين ويسمون في علم الإنسان بالإنسان الحديث ، ويقدرون وجوده على سطح الأرض من خلال الأبحاث على الجينات والأحافير أيضاً أنه لا يزيد على 200 ألف سنة .

أما البشر الأوائل فهم سلالات أيضاً ، وأقدمهم كان قبل حوالي 4.1 مليون سنة والله أعلم ، لكنهم ليسو من بني آدم ويوجد أختلاف بيننا وبينهم .

ثمّ إنّ القرآن أو السنة لم ينفيا وجود بشر قبل آدم عليه السلام ، بل إنّ بعض المفسرين قالوا في تفسير الآية " قالوا أتجعل فيها من يفسد فيها ويسفك الدماء ونحن نسبح بحمدك ونقدس لك " قالوا بأنّ الملائكة قالت هذا الكلام لوجود بشر قبل آدم على الأرض أفسدوا فيها وسفكوا الدماء ( طبعاً هذا الكلام سمعته قديماً ولم أتأكد منه مباشرة من التفاسير ) .

أيضاً أحب أن أنوه إلى أنه ليست الديناصورات هي المعنية بكلام الملائكة ، لأنها كائنات غير عاقلة ومسيرة وليست مخيرة ، وأنا أعترض على طرح المهندس عبد الدائم الكحيل بهذا الخصوص .

إذا أردت الإستفادة أكثر انظر موضوعي على هذا المنتدى بعنوان " سلسلة الرد على دجل وكذب مجلة آفاق العلم الجزء الثالث " وسوف ترى مزيداً من التفصيل حول وجود الإنسان على سطح الأرض .

هيفاء
01-25-2010, 01:29 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
يبدو أنه عن طريق الخطأ ضغطت على الخيار الاول وكان قصدي الثاني
لكن لا مشكلة
أنا اوافق آراء الاخوة الذين هم قبلي
لكن لدي إستفسار
: كيف هل يوجد بشر غير الذي نعرف ؟؟؟

مصطفى 1
01-25-2010, 10:51 AM
شكرا جزيلا اخي murad abuamr على الشرح المفيد و انا البارحة بحثت في هذا الموضوع و تفاجاة في هذا الموضوع

شكرا اختي هيفاء على المشاركة و جل من لم يخطىء..............

yacinw13
02-08-2010, 01:18 PM
الله يعطيك الصحة
شكرا جزيلا لك
موضوع مميز
http://asas123.jeeran.com/%D8%B4%D9%83%D8%B1%D8%A7-%D9%84%D9%83.gif

حمزة الجنابي
02-08-2010, 02:01 PM
جزاك الله خيرا على هذا الموضوع

مصطفى 1
03-06-2010, 08:25 AM
لا شكر على واجب اخي العراقي البطل حمزة الجنابي و بارك الله بك...........

محمد عريف
03-06-2010, 09:42 AM
إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة murad abuamr http://www.hazemsakeek.com/vb/images/funkyfresh/buttons/viewpost.gif (http://www.hazemsakeek.com/vb/showthread.php?p=119921#post119921)


أجل أخي مصطفى ، إنّ آدم هو أبو البشر الحاليين ، وليس هنالك من بشر الآن من غير سلالة آدم عليه السلام .

لكن أثبتت الأبحاث العلمية أنّ البشر الحاليين ويسمون في علم الإنسان بالإنسان الحديث ، ويقدرون وجوده على سطح الأرض من خلال الأبحاث على الجينات والأحافير أيضاً أنه لا يزيد على 200 ألف سنة .

أما البشر الأوائل فهم سلالات أيضاً ، وأقدمهم كان قبل حوالي 4.1 مليون سنة والله أعلم ، لكنهم ليسو من بني آدم ويوجد أختلاف بيننا وبينهم .

ثمّ إنّ القرآن أو السنة لم ينفيا وجود بشر قبل آدم عليه السلام ، بل إنّ بعض المفسرين قالوا في تفسير الآية " قالوا أتجعل فيها من يفسد فيها ويسفك الدماء ونحن نسبح بحمدك ونقدس لك " قالوا بأنّ الملائكة قالت هذا الكلام لوجود بشر قبل آدم على الأرض أفسدوا فيها وسفكوا الدماء ( طبعاً هذا الكلام سمعته قديماً ولم أتأكد منه مباشرة من التفاسير ) .

أيضاً أحب أن أنوه إلى أنه ليست الديناصورات هي المعنية بكلام الملائكة ، لأنها كائنات غير عاقلة ومسيرة وليست مخيرة ، وأنا أعترض على طرح المهندس عبد الدائم الكحيل بهذا الخصوص .

إذا أردت الإستفادة أكثر انظر موضوعي على هذا المنتدى بعنوان " سلسلة الرد على دجل وكذب مجلة آفاق العلم الجزء الثالث " وسوف ترى مزيداً من التفصيل حول وجود الإنسان على سطح الأرض .



أخي العزيز أرجو أن يتم تفسيرك للقرآن الكريم مدعوماً بدليل

ولكني سأقول لك ما قسره لي أحد الأئمة بجامعة الأزهر فى تفسير تلك الأية الكريمة

أن الملائكة قرأوا ما كتب عن حياة البشر بنو ادم فى اللوح المحفوظ وعلموا منه أن البشر سيقتلوا بعض لذا كان كلامهم هذا مبني علي اطلاع للأحداث المستقبلية

ولا اعتقد بأي حال من الأحوال أنه كان هناك جنس بشر قبل سيدنا ادم وأن تلك الأبحاث التي تثبت ذلك إما تعاملت مع احد أنواع القردة وطبقاً لنظرية التطور لداراون تكون هي السلالة المقصودة لظهور البشر أي أحد الأدلة الملفقة لاثبات صحة نظرية التطور

أو أنها هي بالفعل لبشر من بنو ادم ولكن كان هناك خطأ فى تقدير عمر البشر، وأظن لو كان هناك بشر حديث وبشر قديم لكان البشر القديم من بنو ادم والبشر الحديث من الذين حملتهم سفينة نوح، لأنه بالعقل والمنطق لم يتعرض الجنس البشري لعملية انقراض سوي فى حادثة الفيضان تلك.

واعتقد ان حل تلك المعضلة يكون بتأريخ عمر سفيية سيدنا نوج عليه السلام وحساب الزمن الفاصل بين نزول سيدنا ادم وسيدنا نوح وبالتالي تستطيع حساب وتقدير عمر البشر علي الأرض.

وهناك بعض المعلومات التي قد سمعتها ولكني لا أعلم مدي صحتها أو ليس لدي دليل عليها أن الله حينما خلق ادم امر الملائكة بأن ينزلوا إلي الأرض ويقوموا بتطهيرها من الجن تمهيداً لتزول البشر وقد وجدوا ابليس كان طفل جني صغير فأخذوه وربوه فى السماء وهذا يعتير تفسيرا لوجوده فى السماء مع انه من الجن، وبالتالي لو كانت هناك ديناصورات لطهرت معها.

وفي النهاية ادعوا المسلمين بعدم تصديق أي بحث علمي يتكلم عن التطور أو عمر البشر بسرعة لأن هناك فريقين من الباحثين من هذا المجال الأول متأثر بنظرية دارون والثاني مضاد لها أي أن الابحاث هنا تتم علي أهواء شخصية كل منهما يسعي لإثبات صحة كلامه ولو كان علي حساب الحقيقة.

ولسنا فى حاجة لمعرفة أو تصديق ذلك لأننا مسلمون والقرأن كفل لنا سرد قصة الخلق فاعتقد بعد ذلك لا يجب علينا ترك القرأن والسماع إلي تلك الأبحاث الغير موضوعية.

قال تعالي في سورة الكهف

ما اشهدتهم خلق السموات والأرض ولا خلق أنفسهم ولا كنت متخذ المضلين عضدا

أظن أن بعد هذه الأية الكريمة أصبح جلياً لنا أننا يجب أن نبتعد عن الخوض فى تلك المسألة لأنها محسومة بالقرأن

سبحانك اللهم وبحمدك ، أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك

مع وافر احترامي وتقديري

طالبة فيزياء..
03-06-2010, 03:25 PM
جزاك الله خييييييير...........

رجهـ >> دوما
03-06-2010, 09:23 PM
اذا حضرتي الوحيدة اللي قالت انه الديناصورات قصه خياليه ^_^

ماقد شفت بعيني افلام وثائقيه عن الديناصورات وماهي مذكورة بالقران مدري احسها محض خيالات
وشكرا

murad abuamr
03-07-2010, 09:06 PM
إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة محمد عريف http://www.hazemsakeek.com/vb/images/funkyfresh/buttons/viewpost.gif (http://www.hazemsakeek.com/vb/showthread.php?p=130905#post130905)
إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة murad abuamr http://www.hazemsakeek.com/vb/images/funkyfresh/buttons/viewpost.gif (http://www.hazemsakeek.com/vb/showthread.php?p=119921#post119921)


أجل أخي مصطفى ، إنّ آدم هو أبو البشر الحاليين ، وليس هنالك من بشر الآن من غير سلالة آدم عليه السلام .

لكن أثبتت الأبحاث العلمية أنّ البشر الحاليين ويسمون في علم الإنسان بالإنسان الحديث ، ويقدرون وجوده على سطح الأرض من خلال الأبحاث على الجينات والأحافير أيضاً أنه لا يزيد على 200 ألف سنة .

أما البشر الأوائل فهم سلالات أيضاً ، وأقدمهم كان قبل حوالي 4.1 مليون سنة والله أعلم ، لكنهم ليسو من بني آدم ويوجد أختلاف بيننا وبينهم .

ثمّ إنّ القرآن أو السنة لم ينفيا وجود بشر قبل آدم عليه السلام ، بل إنّ بعض المفسرين قالوا في تفسير الآية " قالوا أتجعل فيها من يفسد فيها ويسفك الدماء ونحن نسبح بحمدك ونقدس لك " قالوا بأنّ الملائكة قالت هذا الكلام لوجود بشر قبل آدم على الأرض أفسدوا فيها وسفكوا الدماء ( طبعاً هذا الكلام سمعته قديماً ولم أتأكد منه مباشرة من التفاسير ) .

أيضاً أحب أن أنوه إلى أنه ليست الديناصورات هي المعنية بكلام الملائكة ، لأنها كائنات غير عاقلة ومسيرة وليست مخيرة ، وأنا أعترض على طرح المهندس عبد الدائم الكحيل بهذا الخصوص .

إذا أردت الإستفادة أكثر انظر موضوعي على هذا المنتدى بعنوان " سلسلة الرد على دجل وكذب مجلة آفاق العلم الجزء الثالث " وسوف ترى مزيداً من التفصيل حول وجود الإنسان على سطح الأرض .



أخي العزيز أرجو أن يتم تفسيرك للقرآن الكريم مدعوماً بدليل

ولكني سأقول لك ما قسره لي أحد الأئمة بجامعة الأزهر فى تفسير تلك الأية الكريمة

أن الملائكة قرأوا ما كتب عن حياة البشر بنو ادم فى اللوح المحفوظ وعلموا منه أن البشر سيقتلوا بعض لذا كان كلامهم هذا مبني علي اطلاع للأحداث المستقبلية

ولا اعتقد بأي حال من الأحوال أنه كان هناك جنس بشر قبل سيدنا ادم وأن تلك الأبحاث التي تثبت ذلك إما تعاملت مع احد أنواع القردة وطبقاً لنظرية التطور لداراون تكون هي السلالة المقصودة لظهور البشر أي أحد الأدلة الملفقة لاثبات صحة نظرية التطور

أو أنها هي بالفعل لبشر من بنو ادم ولكن كان هناك خطأ فى تقدير عمر البشر، وأظن لو كان هناك بشر حديث وبشر قديم لكان البشر القديم من بنو ادم والبشر الحديث من الذين حملتهم سفينة نوح، لأنه بالعقل والمنطق لم يتعرض الجنس البشري لعملية انقراض سوي فى حادثة الفيضان تلك.

واعتقد ان حل تلك المعضلة يكون بتأريخ عمر سفيية سيدنا نوج عليه السلام وحساب الزمن الفاصل بين نزول سيدنا ادم وسيدنا نوح وبالتالي تستطيع حساب وتقدير عمر البشر علي الأرض.

وهناك بعض المعلومات التي قد سمعتها ولكني لا أعلم مدي صحتها أو ليس لدي دليل عليها أن الله حينما خلق ادم امر الملائكة بأن ينزلوا إلي الأرض ويقوموا بتطهيرها من الجن تمهيداً لتزول البشر وقد وجدوا ابليس كان طفل جني صغير فأخذوه وربوه فى السماء وهذا يعتير تفسيرا لوجوده فى السماء مع انه من الجن، وبالتالي لو كانت هناك ديناصورات لطهرت معها.

وفي النهاية ادعوا المسلمين بعدم تصديق أي بحث علمي يتكلم عن التطور أو عمر البشر بسرعة لأن هناك فريقين من الباحثين من هذا المجال الأول متأثر بنظرية دارون والثاني مضاد لها أي أن الابحاث هنا تتم علي أهواء شخصية كل منهما يسعي لإثبات صحة كلامه ولو كان علي حساب الحقيقة.

ولسنا فى حاجة لمعرفة أو تصديق ذلك لأننا مسلمون والقرأن كفل لنا سرد قصة الخلق فاعتقد بعد ذلك لا يجب علينا ترك القرأن والسماع إلي تلك الأبحاث الغير موضوعية.

قال تعالي في سورة الكهف

ما اشهدتهم خلق السموات والأرض ولا خلق أنفسهم ولا كنت متخذ المضلين عضدا

أظن أن بعد هذه الأية الكريمة أصبح جلياً لنا أننا يجب أن نبتعد عن الخوض فى تلك المسألة لأنها محسومة بالقرأن

سبحانك اللهم وبحمدك ، أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك

مع وافر احترامي وتقديري



أهلاً بك اخي الحبيب محمد عريف .


أشكر لك مداخلتك الكريمة وتعقيبك على كلامي .

بالنسبة لإثباتي وجود بشر على الأرض قبل آدم عليه السلام ، فأنا لم آت بهذا القول من القرآن ولم أستدل عليه من القرآن ، لكني كما هو واضح من كلامي قلت أنه أحد وجوه التفسير (لكني لم أستدل به ، وذكرت ذلك التفسير على سبيل الظن لا القطع) ، والقرآن أو السنة لم ينف أو يثبت شيئاً بخصوص هذا ، وهذا قد يخضع للبحث في الأرض للكشف عن مثل هذه الحقيقة .

وأيضاً فالدكتور يوسف القرضاوي حفظه الله قال في برنامج الشريعة والحياة قبل فترة إمكانية وجود (أوادم) على الأرض قبل آدم عليه السلام .

بالنسبة لموضوع التفسير ، فهذه الآيات تفسيرها أياً كان مصدره يبقى ظنياً ، إلا أن يفسره القرآن ذاته أو النبي صلى الله عليه وسلم ، فهو وحده المعصوم .

فالتفسير لوقلنا مثلاً : قول موقوف عن صحابي (موقوف : أي أنّ الصحابي لم يذكر أنه سمعه من رسول الله ، أما إن ذكر أنه سمعه من رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فيسمى هذا الخبر مرفوعاً) ، فحتى هذا المصدر يبقى ظنياً ، وكذلك تفسير الشيخ الذي ذكرته ، وهذا أحد وجوه التفسير .

http://www.islamweb.net/ver2/Fatwa/ShowFatwa.php?lang=A&Id=1099&Option=FatwaId (http://www.islamweb.net/ver2/Fatwa/ShowFatwa.php?lang=A&Id=1099&Option=FatwaId)

******************************

اقتباس :

ولا اعتقد بأي حال من الأحوال أنه كان هناك جنس بشر قبل سيدنا ادم وأن تلك الأبحاث التي تثبت ذلك إما تعاملت مع احد أنواع القردة وطبقاً لنظرية التطور لداراون تكون هي السلالة المقصودة لظهور البشر أي أحد الأدلة الملفقة لاثبات صحة نظرية التطور .


أرى هنا أنك تعجلت أخي محمد ، وقد أشرت أنا لمرجع فهلا قرأته قبل أن تصدر مثل ذلك الحكم .

فالأبحاث التي أتحدث عنها هي إحدى المباحث التي بينت بطلان نظرية التطور .

إنّ هذه الأحافير أو المتحجرات يتم تحديد أكانت لقرد أم لإنسان ، وأقدم هذه المتحجرات التي تعود للإنسان تبلغ من العمر 4.1 أو 4.2 مليون سنة ، وليتك قرأت موضوعي في هذا المنتدى الذي أحلت القارئ عليه :

http://www.hazemsakeek.com/vb/showthread.php?t=15620 (http://www.hazemsakeek.com/vb/showthread.php?t=15620)

أما عمر سفينة نوح عليه السلام فهو في حدود 100 ألف سنة على وجه التقريب كما تقول الأبحاث ، والفترة الزمنية بين نوح عليه السلام وآدم عليه السلام هي ألف سنة كما يقول عبد الله بن عباس رضي الله عنه ، والمصدر كتاب البداية والنهاية لابن كثير رحمه الله تعالى .

*****************************
اقتباس :

ولسنا فى حاجة لمعرفة أو تصديق ذلك لأننا مسلمون والقرأن كفل لنا سرد قصة الخلق فاعتقد بعد ذلك لا يجب علينا ترك القرأن والسماع إلي تلك الأبحاث الغير موضوعية.

أخي محمد : أحسنت هنا في قولك ، فالقرآن أخبرنا عما يهمنا معرفته ، وهو مصدر لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه .

لكنّ الدين لم يمنعنا أن نبحث في هذه الأمور طالما أنها في حدود ما يجوز البحث فيه ، فهذا الأمر مباح .

أما الأبحاث التي تتحدث عنها فليست كلها غير موضوعية ، ولكن منها ماهو غير موضوعي ومنها ما هو موضوعي أيضاً .

************************

اقتباس :

قال تعالى في سورة الكهف

ما أشهدتهم خلق السموات والأرض ولا خلق أنفسهم وما كنت متخذ المضلين عضدا

أظن أن بعد هذه الأية الكريمة أصبح جلياً لنا أننا يجب أن نبتعد عن الخوض فى تلك المسألة لأنها محسومة بالقرأن


وقال الله أيضاً :" قل سيروا في الأرض فانظروا كيف بدأ الخلق " . العنكبوت/20

والآية الكريمة التي ذكرتها أخي محمد لا تحسم الخلاف الذي هو صلب الموضوع : هل كانت الديناصورات أولاً أم الإنسان ، هل كان بشرٌ قبل آدم عليه السلام أم لا .

هذا والله أعلم .

هاني النجيب
03-11-2010, 08:21 PM
السلام عليكم
اخي مصطفى
جواب سؤالك موجود في القرءان الكريم
بسم الله الرحمن الرحيم
(الرحمن @ علم القرءان @ خلق الانسن )
صدق الله العظيم
يقول المفسرون
ان الله جل جلاله قبل خلق الانسان ...... علم القرءان
وهذا يدل على وجود مخلوقات قبل خلق سيدنا ادم سواء كانت مخلوقات من الجن او الملائكة
___________________________________ ___________________________________

فلا مانع من وجود مخلوقات اخرى خلقها الله
وما هو معروف ان سيدنا ادم خلق في الجنة
والله وحده يعلم كم بقي سيدنا ادم في الجنة
الى ان خلق الله سيدتنا حواء
وباقي القصة معروفة
(للامانة )هذا الكلام لي

___________________________________ _____________


وهناك دلائل اخرى في القرءان على ذلك

ارجو ان اكون قد وفقت في خدمتك
واني ارجو منك ان لا تسترسل
في الكلام حتى تصل بالقول

( من خلق هذا ........ ومن خلق هذا ............. ويستدرجك الشيطان (لا سامح الله )وتقول المحذور <<من خلق الله >>
اعوذ بالله من الشيطان الرجيم
بسم الله الرحمن الرحيم
((( ليس كمثله شيء )))


وختام الكلام لك مني السلام

مصطفى 1
03-12-2010, 08:52 AM
شكرا جزيلا اخي على التوضيح و المعلومات و جزاك الله خيرا..................

نبض قلبوه
04-08-2010, 11:55 PM
الله يعطيك العافيه خيوه
سلمت يدك

صقر الرفيعة
04-14-2010, 02:22 PM
مشكور اخوي على الموضوع..

ولكن اعتقد والله اعلم ان سيدنا ادم والديناصورات كنا سويا

واستند على ذلك ان سيدنا ادم خلق بطول ستون ذراع.. وهو تقريبا مقارب الاطوال الديناصورات..


والله اعلم...

الصقر الجرىء
05-06-2010, 05:40 AM
انا شايف انكم تسألم شيخ عن حال الارض قبل سيدنا ادم

الصقر الجرىء
05-06-2010, 05:42 AM
اذا حضرتي الوحيدة اللي قالت انه الديناصورات قصه خياليه ^_^

ماقد شفت بعيني افلام وثائقيه عن الديناصورات وماهي مذكورة بالقران مدري احسها محض خيالات
وشكرا

انا شايف انىالقران نزل لهدايه الناس مش علشان يتكلم عن الديناصورات وغيروا

deadheart
05-06-2010, 06:00 AM
((وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلائِكَةِ إِنِّي جَاعِلٌ فِي الأَرْضِ خَلِيفَةً قَالُوا أَتَجْعَلُ فِيهَا مَنْ يُفْسِدُ فِيهَا وَيَسْفِكُ الدِّمَاءَ))

صدق الله العظيم بأعتقادي من تفسير الاية الكريمة أنه كان على الارض مخلوقات ومن بينها الديناصورات ولم يكن هناك اي انسان والدليل تحديداً

(قالوا اتجعل فيها من يفسد فيها ويسفك الدماء )

والمقصود هنا البشر (لماذا )؟؟!! ج/لان الانسان أوجد له الله عز وجل عقلاً يفكر فيه


ارجو أن لا اكون قد أطلت وارجو أن اكون قد وضحت

abussim
05-06-2010, 08:57 AM
بالمنطق لو عاش البشر في زمن الديناصورات لكانت الديناصورات قد التهمت و ابادت البشر حيث انهم بدائيون جدا و اضعف من باقي المخلوقات
اخي الكريم
عندما يقول الله في كتابه انه خلق ادم عصر الجمعة لكنت امنت و صدقت و لكن ما تقوله هو حديث و على الاغلب ضعيف و هو غير منطقي
لا اريد الدخول في احاديث الدين و لكن طبقا للبخوث العلمية التي استعملت الكربون اثبتت ان وجود الديناصورات انتهى قبل ثلاثة و ستين مليون سنة و ان اقصى وقت لظهور الانسان هو قبل مليون سنة فقط كحد اقصى

abussim
05-06-2010, 09:03 AM
اخي الكريم تخيل لو ان الله تعالى ذكر الديناصورات في القران هل بإمكانك ان تتخيل الصدمة على وجوه الجميع ؟؟ لو ان الله ذكر الديناصورات لما صدق النبي احد و لكان اهتز ايمان المسلمين الجدد و لكن الله لحكمة بالغة احجم عن ذكر الديناصورات و ذكر العديد من الاشياء الاخرى مراعاة لعقول البشر في ذاك الزمن
هل تعلم انه عندما ذكر الله الاسراء اهتز الايمان في قلوب البعض و لم يصدقو النبي و استهزأ به الكثير من المشركين ؟؟؟
الاسراء لم يصدقوها فهل تتوقع ان يصدقو قصة الديناصورات او قصة وجود الجراثيم او قصة الذرة ؟؟؟؟؟؟؟؟

maiss
05-06-2010, 03:46 PM
((وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلائِكَةِ إِنِّي جَاعِلٌ فِي الأَرْضِ خَلِيفَةً قَالُوا أَتَجْعَلُ فِيهَا مَنْ يُفْسِدُ فِيهَا وَيَسْفِكُ الدِّمَاءَ))

صدق الله العظيم بأعتقادي من تفسير الاية الكريمة أنه كان على الارض مخلوقات ومن بينها الديناصورات ولم يكن هناك اي انسان والدليل تحديداً

(قالوا اتجعل فيها من يفسد فيها ويسفك الدماء )

والمقصود هنا البشر (لماذا )؟؟!! ج/لان الانسان أوجد له الله عز وجل عقلاً يفكر فيه


ارجو أن لا اكون قد أطلت وارجو أن اكون قد وضحت



اخي الكريم :
انت قلت باعتقادي وفسرت الايه باعتقادك وهذا الذي لا يجوز فلا يجوز لأحد ان يفسر اّيات القراّن باعتقاده

الايه
(وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلائِكَةِ إِنِّي جَاعِلٌ فِي الأَرْضِ خَلِيفَةً قَالُوا أَتَجْعَلُ فِيهَا مَنْ يُفْسِدُ فِيهَا وَيَسْفِكُ الدِّمَاءَ))
فهذه الايه قصد بها وجود مخلوقات أخرى غير البشر وهم الجن ولم اتي بهذا الكلام من عندي بل من كتاب التوحيد المدرسي (يعني درسنا تفسير هذه الايه بالمدرسه) وانا لا اعلم بالضبط لمن تعود مراجعهم لكن على حسب علمي ان كتب التوحيد التي ندرس منه هي للشيخ / محمد بن عبد الوهاب

اما الديناصورات فقد تكون حقيقه اسنادا لما اتت به الابحاث لكن تبقى المشكله نفسها اي انه مامن دليل قاطع لكن قال تعالى:
(وَمَا أُوتِيتُم مِّن الْعِلْمِ إِلاَّ قَلِيلاً )
اي انه هنالك أسرار وامور في هذا الكون لا يعلمها احد وقد تكون الديناصورات أحد تلك الامور .

adel1231
05-09-2010, 04:07 PM
انا اعتقد ان اول من عاش على الارض هم الجن بعدين الانسان

اما اديناصورات لا((((((((اعلم))))))))

mahmoud-10
05-09-2010, 09:54 PM
أود أن أقول أن العلم لله أولا و أخيرا و أريد أن أقول أن اللإنسان لم يعرف بعد الشكل الحقيقي لالديناصورات. لأنه لم يكتشف سوى العظام

mahmoud-10
05-09-2010, 10:22 PM
إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة maiss http://www.hazemsakeek.com/vb/images/funkyfresh/buttons/viewpost.gif (http://www.hazemsakeek.com/vb/showthread.php?p=142958#post142958)

اخي الكريم :
انت قلت باعتقادي وفسرت الايه باعتقادك وهذا الذي لا يجوز فلا يجوز لأحد ان يفسر اّيات القراّن باعتقاده

الايه
(وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلائِكَةِ إِنِّي جَاعِلٌ فِي الأَرْضِ خَلِيفَةً قَالُوا أَتَجْعَلُ فِيهَا مَنْ يُفْسِدُ فِيهَا وَيَسْفِكُ الدِّمَاءَ))
فهذه الايه قصد بها وجود مخلوقات أخرى غير البشر وهم الجن ولم اتي بهذا الكلام من عندي بل من كتاب التوحيد المدرسي (يعني درسنا تفسير هذه الايه بالمدرسه) وانا لا اعلم بالضبط لمن تعود مراجعهم لكن على حسب علمي ان كتب التوحيد التي ندرس منه هي للشيخ / محمد بن عبد الوهاب

اما الديناصورات فقد تكون حقيقه اسنادا لما اتت به الابحاث لكن تبقى المشكله نفسها اي انه مامن دليل قاطع لكن قال تعالى:
(وَمَا أُوتِيتُم مِّن الْعِلْمِ إِلاَّ قَلِيلاً )

اي انه هنالك أسرار وامور في هذا الكون لا يعلمها احد وقد تكون الديناصورات أحد تلك الامور


أجل يا أخي القرآن يجب أن يشرح حرفيا. و لغويا قبل كل شيء... و من ثم محاولة شرحه عن طريق اللإجتهاد العلمي المخول للعلماء. لكن مع الأسف ليس هناك علماء مسلمون بيننا بتاتا إنما علماء فقهيون فقط. هؤلاء العلماء يحاولون قرن الآيات القرآنية بآخر ما يكتشفه العلماء الغربيون. هذا ليس خطأ لكن يجب أن نعلم أنه من المستحيل أن نشرح و لو حرف من آيات الله سبحانه. فمثل قوله تعالى-فلا أقسم بالخنس الجواري الكنس- أول ما اكتشف العلماء الكواكب الخمس الأقرب الى الأرض أدخل الفقهيون في الكتب التفسيرية الخنس= الكواكب الخمس.. عطارد الزهرة المشتري المريخ و زحل . الآن يقولون أنه دليل على ذكر القرآن الكريم للثقب الأسود .فبدل أن يقولوا أن الخنس= كل ما تخفى. الجواري الكنس= كانس السماوات. فهذا هو الشرح اللغوي. أو مثال آخر.. قال تعالى-نكور الليل في النهار و نكور النهار في الليل فالعلماء المسلمون شرحوها بطريقة لا تنبت للعلم بصلة. أي زمن النهار يكور على أو يولج في زمن الليل و العكس كذلك. لكن الآن يقولون أي أن الأرض كروية الشكل.أما مستقبلا فلا أعلم كيف سيضحى التفسير.


لايجب أن نجزم بشيء إن القرآن معجزة دائمة و مستمرة بحيث يرين حقيقة ما قبل بدئ الخلق و بدئ الخلق إلى نهاية الخلق و الخلود.

صدى الإسلامـ
05-16-2010, 09:44 PM
أظن أنه لا يوجد حل للسؤال ؟؟



جوابي

؟؟؟؟

عبوووووودي
05-18-2010, 04:49 PM
يسلمووووووووووو اخوي على الطرح الرائع

روبين
05-30-2010, 10:57 PM
أخي العزيز أرجو أن يتم تفسيرك للقرآن الكريم مدعوماً بدليل

ولكني سأقول لك ما قسره لي أحد الأئمة بجامعة الأزهر فى تفسير تلك الأية الكريمة

أن الملائكة قرأوا ما كتب عن حياة البشر بنو ادم فى اللوح المحفوظ وعلموا منه أن البشر سيقتلوا بعض لذا كان كلامهم هذا مبني علي اطلاع للأحداث المستقبلية

ولا اعتقد بأي حال من الأحوال أنه كان هناك جنس بشر قبل سيدنا ادم وأن تلك الأبحاث التي تثبت ذلك إما تعاملت مع احد أنواع القردة وطبقاً لنظرية التطور لداراون تكون هي السلالة المقصودة لظهور البشر أي أحد الأدلة الملفقة لاثبات صحة نظرية التطور

أو أنها هي بالفعل لبشر من بنو ادم ولكن كان هناك خطأ فى تقدير عمر البشر، وأظن لو كان هناك بشر حديث وبشر قديم لكان البشر القديم من بنو ادم والبشر الحديث من الذين حملتهم سفينة نوح، لأنه بالعقل والمنطق لم يتعرض الجنس البشري لعملية انقراض سوي فى حادثة الفيضان تلك.

واعتقد ان حل تلك المعضلة يكون بتأريخ عمر سفيية سيدنا نوج عليه السلام وحساب الزمن الفاصل بين نزول سيدنا ادم وسيدنا نوح وبالتالي تستطيع حساب وتقدير عمر البشر علي الأرض.

وهناك بعض المعلومات التي قد سمعتها ولكني لا أعلم مدي صحتها أو ليس لدي دليل عليها أن الله حينما خلق ادم امر الملائكة بأن ينزلوا إلي الأرض ويقوموا بتطهيرها من الجن تمهيداً لتزول البشر وقد وجدوا ابليس كان طفل جني صغير فأخذوه وربوه فى السماء وهذا يعتير تفسيرا لوجوده فى السماء مع انه من الجن، وبالتالي لو كانت هناك ديناصورات لطهرت معها.

وفي النهاية ادعوا المسلمين بعدم تصديق أي بحث علمي يتكلم عن التطور أو عمر البشر بسرعة لأن هناك فريقين من الباحثين من هذا المجال الأول متأثر بنظرية دارون والثاني مضاد لها أي أن الابحاث هنا تتم علي أهواء شخصية كل منهما يسعي لإثبات صحة كلامه ولو كان علي حساب الحقيقة.

ولسنا فى حاجة لمعرفة أو تصديق ذلك لأننا مسلمون والقرأن كفل لنا سرد قصة الخلق فاعتقد بعد ذلك لا يجب علينا ترك القرأن والسماع إلي تلك الأبحاث الغير موضوعية.

قال تعالي في سورة الكهف

ما اشهدتهم خلق السموات والأرض ولا خلق أنفسهم ولا كنت متخذ المضلين عضدا

أظن أن بعد هذه الأية الكريمة أصبح جلياً لنا أننا يجب أن نبتعد عن الخوض فى تلك المسألة لأنها محسومة بالقرأن

سبحانك اللهم وبحمدك ، أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك

مع وافر احترامي وتقديري

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

بصراحه الموضوع شدني

وشدني اكثر ردود احد الأخوه جزاه الله خير

والذي نوه على وجود بشر قديم وبشر جديد

احب اضم صوتي إلى محمد عريف

واحب ازيد معلومات من عندي >>طبعا اعتقاد

اولا اذا كان هناك بشر قبل ادم من هو اباهم او من الذي انجبهم بشكل واضح

لو كان هناك بشر قديم وبشر جديد ..اليس يكون مثله مثل أدم في الخلق

لاكن الله سبحانه وتعالى لذكرهم الله كما ذكر عيسى وأدم

(إِنَّ مَثَلَ عِيسَى عِنْدَ اللَّهِ كَمَثَلِ آَدَمَ خَلَقَهُ مِنْ تُرَابٍ ثُمَّ قَالَ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ)

لاكن في القرآن مذكور ...

أما بالنسبه لأيهم اول فأنا اعتقد انهم الصيناصورات

اعتقاد..
هذا والله اعلم ..

نيرمين
05-31-2010, 06:57 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
انا اعتقد ان الديناصورات خلقت قبل ادم عليه السلام وهذا مجرد اعتقاد يعني انا مش متاكد
بس المتاكدة منو انو الدينالصورات حقيقة وليست خيال
ولكن في النهاية الله اعلم

مصطفى 1
05-31-2010, 09:24 PM
شكرا جزيلا لكل من شارك في هذا النقاش الجميل و المعلومات القيمة التي اثريتمونا بها فبارك الله بك ................

أبو عمر الفيزيائى
06-02-2010, 01:00 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
نعلم أن الديناصورات قد أنقرضت منذ أكثر من 65 مليون سنه وذلك بسبب تساقط النيازك على الارض فى هذا الوقت بكثرة مما ادى الى تكون سحابه من الغبار فوق الارض استمرت فترة طويلة مما ادى الى حجب اشعة الشمس عن الارض فماتت الديناصورات .
(والله أعلم طبعا)
فكيف يعقل أن سيدنا آدم عليه السلام ولد قبل الديناصورات .
وشكرا لكم

أبو عمر الفيزيائى
06-02-2010, 01:06 AM
السلام عليكم
انا اعرف ان الديناصورات انقرضت منذ اكثر من 65 مليون سنه وخلقت بالطبع قبل خلق الانسان
والله اعلى واعلم
وشكرا اخى الكريم

رائد الروقي
06-02-2010, 01:14 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

أحييكم واحب ان اثري لكم النقاش إن سمحتم لي بذلك .

لدي ثلاثة محاور :

المحور الأول : عند خلق الأرض وخلق أبونا آدم هل يعني هذا نزول آدم على الأرض بوقت الخلق ؟ أم ان هنالك حيز من الزمن حتى نزل آدم إلى الأرض ( وهذا ما نعلمه ) وقد يكون كفيل بعيش فئة معيّنة .


المحور الثاني : بناء على قول ان الله خلق الأرض ثم أتبعها مباشرة بخلق سيدنا وأبونا آدم عليه السلام ، كيف تستنكر الملائكة خلق البشر بالإشارة لأفعالهم على الأرض !! هل المدة كانت كافيه للحكم على سلوك البشر قبل خلق آدم ؟ ( أليس هنالك تعارض مع المحور الأول ) .

المحور الثالث : على افتراض ان الملائكة اطلعت على الغيب ( وهذا ضرب من المحال ) ثم قالت ماقالته عن قضية خلق آدم عليه السلام .. من كان يسكن الأرض ؟ ( وهذا أيضاً يتعارض مع المحور الأول بأن الأرض لم يفصلها عن زمن خلق آدم إلا فترة 6 أيام ! ) .



بالتوفيق للجميع ... وهداكم الله للطريق القويم .

hemo_hemo
06-09-2010, 11:00 PM
إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة مصطفى 1 http://www.hazemsakeek.com/vb/images/funkyfresh/buttons/viewpost.gif (http://www.hazemsakeek.com/vb/showthread.php?p=119887#post119887)
وهذا يفسر قول الملائكة لله سبحانه لما اراد ان يخلق ادم ويجعله وذريته بالارض
((وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلائِكَةِ إِنِّي جَاعِلٌ فِي الأَرْضِ خَلِيفَةً قَالُوا أَتَجْعَلُ فِيهَا مَنْ يُفْسِدُ فِيهَا وَيَسْفِكُ الدِّمَاءَ))

وقد يكون قصد الملائكة بمن يفسد فيها ويسفك الدماء الدنيصورات الوحشية الطبع كما اثبتت الادله العلمية

اذن يمكن ان الديناصورات قبل سيدنا ادم



لي تعليق علي ذلك يا اخي
ذكر في العهد القديم ان قبل البشر علي الارض كان الجن يعيشون فيها قديما و قد افسدوا و سفكوا دماء بعضهم بعض بعدما كانوا حراس علي الجنة و قد بعث الله ابليس يحاربهم معه جيش من الملائكة و كان قويا و انتصر عليهم ..... مما دفعه للعصيان عندما امر لان يسجد لبشر من طين
لذلك قال الملائكة ذلك لعلمهم بما فعل الجن من قبل في الارض
و اريد ان اقول ان ادم عليه السلام كان طوله ستون قدما يعني كان طويل جدا ولا اعتقد انه يمكن لديناصور ان يقدر حتي ان يؤثر عليه
لكني اظن ان البشر جائوا بعد الديناصورات ذلك لان الظروف التي من الممكن ان تكون قد افنت الديناصورات لن يستطيع ان يعيش معها البشر و قد اختلقت النظريات علي ذلك فمنهم من قال ان نيزك اصتدم بالارض او حلول العصر الجليدي
لذلك اظن انه من الممكن ان يكون ادم بعد الديناصورات

HOUSAM
06-10-2010, 03:02 PM
مرحبا . تعليقي على الموضوع هو : صحيح ان الله سبحانه خلق الأرض في ستة أيام , ولكن الله سبحانه يقول : إن يوماً عند ربك كألف سنة مما تعدون . فلا تناقض بتاتاً بين الحدثين فالديناصورات عاشت في حقبة سابقة من الماضي السحيق و اندثرت مع العصر الجليدي أو عصر الثورات الأرضية ( حسب الأقوال ) بعدها تزامن الوقت مع هبوط آدم عليه السلام إلى الأرض
ثم لا تنسى أن آدم عليه السلام عاش في الجنة حقبة من الزمن , قال تعالى : و إذ قلنا للملائكة اسجدوا لآدم فسجدوا إلا ابليس أبى. فقلنا يا آدم إن هذا عدو لك و لزوجك فلا يخرجنكما من الجنة فتشقى . إن لك ألا تجوع فيها و لا تعرى . و....
فكان لآدم عليه السلام في الجنة أحداث طويلة , لا سيما و أن الزمن في السماء يختلف عن الذي في الأرض. و الله أعلم
تحياتي حسام .

kak2kak
06-17-2010, 09:47 PM
أخي الكريم ليس المهم من خلق قبل من ولكن المهم أن اللة سبحانة وتعالي عندما أهبط أدم علي الأرض مهدها لة ولذريتة ولم تكن عليها ديناصورات
أولاً قال اللة سبحانة وتعالي بسم اللة الرحمن الرحيم ( ولكم في الأرض مستقر ومتاع إلي حين )
ثانياً نحن نري أن اللة سبحانة وتعالي قد خلق الحيوانات لخدمة الانسان وعمل توازن بيئي فجعل لكل مخلوق أعداء طبيعية
وليس من المنطقي أن يترك اللة سبحانة وتعالي تلك المخلوقات الخرافية فقول اللة سبحانة وتعالي لأدم لكم فيها مستقر ومتاع معناها أن الأرض ممهدة ولا يوجد ما يهدد حياة أدم وزريتة

khalidp1
06-27-2010, 05:08 PM
ولله اعلم: قد يكونو خلقو معا فاديناصورات كانت معمرتا في الارض وسيدنا ادم كان انداك في الجنة قبل ان يوسوس له الشيطان (نعله الله ) الكل يعرف هده القصة فهبطو الى الارض وكانت انداك الديناصورات انقرضت بنيزك الدي ارتطمت بالارض لوكان الانسان موجودا لمات هده تبقى مجرد نظرية والله اعلم

Fatima Ashraf
07-16-2010, 01:26 PM
شكرا لكم جميعا على هذا الطرح المتميز و العجيب أنني اقتنعت بعدد كبير من الآراء ، و لكن يا ترى ألا يستطيع علماء الأحياء أو الجيولوجيا أو غيرها من العلوم أن يفيدونا برأى حاسم حول هذا الموضوع؟؟؟!!